بأقلامهم

الهدف الخبيث للجماعات الإرهابية

الإرهاب هدفه يوقف الحياة في مصر.. يخلينا نحس بعدم الثقة والخوف.. وده كان هدف الجماعات الإرهابية من استهداف أطفال معهد الأورام من غير ما يحسوا بتأنيب الضمير على الأطفال المرضى اللي محتاجين اللي يخفف من آلامهم مش يقتلهم ويخوفهم..
هدف الحادث إنه يخلي البلد كلها تركع.. يخلي 100 مليون مصري خايف وقلقان ومرعوب.. لكن شعب مصر أعظم من إن حد يكسره..
بعد الحادث بأسبوع فيه مجموعة وزراء حضروا حفلة في مدينة العلمين الجديدة وفيه ناس اتضايقت من ده وهاجمته.. لكن خلينا نفكر بالمنطق والعقل.. البلد كلها بتبكي على ضحايا الإرهاب لكن ده ميمنعش إن الحياة برضه لازم تستمر.. وبعد أسبوع من الحادث الإرهابي… البلد عملت حفلة هدفها تشجيع السياحة وطمأنة السياح إن مصر أمان وتقدروا تيجوا تزوروها لأن السياحة يعني عملة صعبة وملايين البيوت المفتوحة اللي اتضررت من ضرب موسم السياحة في سنوات سابقة..
الحياة في مصر عمرها ما هتقف.. خلال سبعة آلاف سنة ومصر بتقدر تصد العدوان وتبني.. الموضوع مش حكاية نظام لكن الحكاية الأهم هية حكاية شعب عظيم عمره ما اتهزم.

عمار شعبان عمار
امين ذوي الإعاقة بحزب مستقبل وطن مركز كرداسه

الوسوم
أخبار قد تهمك
زر الذهاب إلى الأعلى